موقع السيد نبيل شاكر الطالقاني

صلاة أول الشهر ربيع الأول لعام 1439 هجري - 2017 ميلادي .

ورد في كتاب مفاتيح الجنان يصلي في اول يوم من كل شهر عربي ركعتين :يقرأ في الاولى سورة الحمد( الفاتحة) مرة واحدة ثم يقرأ بعدها سورة التوحيد (الاخلاص) ثلاثين مرة ثم يركع ويسجد ثم يقوم للركعة الثانية فيقرأ الحمد مرة ويقرأ بعدها سورة القدر ثلاثين مرة ثم يقنت بما يشاء ثم يركع ويسجد ويتشهد ويسلّم وبعد اتمام الصلاة يسبّح تسبيح الزهراء (ع) ثم يقرأ هذ الدعاء ثم يتصدق بعدها بما تيسر((بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحيمِ وَما مِنْ دابَّة فِى الأَرْضِ الاّ عَلَى اللهِ رِزْقُها وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّها وَمُسْتَوْدَعَها كُلٌّ فى كِتابٍ مُبينٍ .بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحيمِ وَاِنْ يُمْسَسْكَ اللهُ بِضُرٍّ فَلا كاشِفَ لَهُ اِلاّ هُوَ وَاِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلا رادَّ لِفَضْلِهِ يُصيبُ بِهِ مَنْ يَشآءُ مِنْ عِبادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحيمُ .بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحيمِ سَيَجْعَلُ اللهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْراً ما شآءَ اللهُ لا قُوَّةَ اِلاّ بِاللهِ حَسْبُنَا اللهُ وَنِعْمَ الْوَكيلُ وَاُفَوِّضُ اَمْري اِلَى اللهِ اِنَّ اللهَ بَصيرٌ بِالْعِبادِ لا اِلهَ اِلاّ اَنْتَ سُبْحانَكَ اِنّي كُنْتَ مِنْ الظّالِمينَ رَبِّ اِنّ لِما اَنْزَلْتَ اِلَيَّ مِنْ خَيْر فَقيرٌ رَبِّ لا تَذَرْني …

قال الله سبحانه وتعالى ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين )

مما يؤكده علم النفس سيما الاجتماعي منه وينزله منزل الحتمي والمفروغ منه, هيمنة الرواسب المستمدة من المحيط الخارجي على سلوك الانسان وتوجهاته وافكاره, وأن عملية الانقلاب الكامل في الانسان والمجتمع بفعل عوامل خارجية وبشكل فجائي تكون اشبه بالمستحيل, وهذا مايجعل الصورة الطوباوية التي يرسمها الطرح السني للشعب الاسلامي حين وفاة رسول الله (صلى الله عليه واله) غير مستساغة على الصعيد العلمي فضلا عن المنطقي, فهذا الشعب هو نسيج أندك بالحياة الجاهلية الموغلة في البداوة والاحقاد والتناحر والجهل والقبلية, ولو تأملنا مكوناته عند وفاة رسول الله (صلى الله عليه واله) سنجده ممثلا بالمسلمين الاوائل من مهاجرين وأنصار, وهؤلاء لم يخلوا من شواهد عديدة على احتفاظ نفسياتهم برواسب الجاهلية كالذي حدث في غزوة بني المصطلق ـ مثلا ـ حيث "تزاحم رجلان من المسلمين على البئر بعد أن وضعت الحرب أوزارها, هما جهجاه بن مسعود وهو من المهاجرين وسنان بن وبر الجهني وهو من الأنصار على الماء فاقتتلا. فصرخ الجهني ـ مستغيثاً بقبيلته على عادة الجاهليين ـ  يا معشر الأنصار، وصرخ جهجاه يا معشر المهاجرين، وكاد أن يتقاتل المسلمون من الفريقين فيما بينهم في هذه الحادثة. فلما عرف رسول اللّه (صلَّى الله عليه وآله وسلم) بذلك قال: دَعُوها …

ثواب المشي إلى قبر الإمام الحسين عليه االمشي إلى قبر الإمام الحسين عليه السلام:

ثواب زيارة مولاي الحسين مشيا على الاقدام بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلِ على محمد وال محمد المشي إلى قبر الإمام الحسين عليه االمشي إلى قبر الإمام الحسين عليه السلام:المحبة هي التي تجذب الزائر للمسير إلى مرقد الحسين عليه السلام مشيا على الأقدام، وتجعله يشتري الخوف والخطر ومشقّة الطريق بنفسه، فزيارة سيد الشهداء لها ثواب جزيل. وقد أكد عليها الأئمة.في روايات عديدة الأولى: قوله عليه السلام: « مَنِ اغتسل في الفُرات، ثمّ مشى إلى قبر الحسين …

صلاة أول الشهر لصفر الخير لعام 1439 هجري - 2017 ميلادي وأهم الأذكار في هذا الشهر.

ورد في كتاب مفاتيح الجنان يصلي في اول يوم من كل شهر عربي ركعتين :يقرأ في الاولى سورة الحمد( الفاتحة) مرة واحدة ثم يقرأ بعدها سورة التوحيد (الاخلاص) ثلاثين مرة ثم يركع ويسجد ثم يقوم للركعة الثانية فيقرأ الحمد مرة ويقرأ بعدها سورة القدر ثلاثين مرة ثم يقنت بما يشاء ثم يركع ويسجد ويتشهد ويسلّم وبعد اتمام الصلاة يسبّح تسبيح الزهراء (ع) ثم يقرأ هذ الدعاء ثم يتصدق بعدها بما تيسر((بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحيمِ وَما مِنْ دابَّة فِى الأَرْضِ …

حكم الامام الحسن عليه السلام

درر من اقوال الحسن المجتبى "عليه السلام"من أقوال وحكم الإمام الحسن المجتبى (ع)● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): ما تشاور قوم إلا هدوا إلى رشدهم.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): اللؤم أن لا تشكر النعمة.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): العار أهون من النار.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): الخير الذي لاشر فيه الشكر مع النعمة والصبر على النازلة.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): عجبٌ لمن يتفكّر في مأكوله، كيف لا يتفكّر في معقوله؟! فيجنّب بطنه مايؤذيه، ويودع صدره ما يرديه !.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): محمدوعلي أبوا هذه الأمة، فطوبى لمن كان بحقهما عارفاً، ولهما في كل أحواله مطيعاً،يجعله الله من أفضل سكّان جنانه، ويُسعده بكراماته ورضوانه.● قال الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام): في المائدة اثنتي عشرة خصلة، يجب على كل مسلمٍ أن يعرفها: أربعٌ منها فرضٌ، وأربعٌ منها سنّةٌ، وأربعٌ منها تأديبٌ.. فأما الفرض: فالمعرفة،والرضا، والتسمية، والشكر. وأما السنة: فالوضوء قبل الطعام، والجلوس على الجانبالأيسر، والأكل بثلاث أصابع، ولعق الأصابع. وأما التأديب: فالأكل مما يليك، وتصغير اللقمة، والمضغ الشديد، وقلة النظر في وجوه الناس.● قال الإمام الحسن المجتبى …